قرى ناحية بلبل / bilbile

بركشلي - Berkaş

===

 

جاء في كتاب جبل الكرد / عفرين / دراسة جغرافية :

Berkaş‏ ، بركشلي ، بركشة /427ن - 700م/:
- بَركاشي: ويعني بالكردية "عند المنحدر"، وهو صفة حقيقية لموقع القرية. أما الخوري برصوم فيقول أنه اسم آرامي: من بيت الاضطرابات، أو من السريانية "ركع المعتزلون"، أو بارك الكرح أو المغارة /ص69/. وكل ذلك مخالف للحقيقة.
- تقع على السفح الجنوبي الشديد الانحدار لجبل سماق، وتبعد عن ق.شرقيان في الشرق بنحو 4كم. موقعها غير مرئي وكأنها مخبأة بعناية.

جاء في كتاب عفرين .... نهرها وروابيها الخضراء :
بركشلي : مزرعة في جبل الكرد تتبع ناحية بلبل ، منطقة عفرين محافظة حلب .
وهي مزرعة صغيرة تقع على السفح الجنوبي الأوسط الشديد الانحدار لجبل سماق الكلسي ، في الجزء الشمالي من هضبة حلب ، و تنحدر مع السفح مسيلات باتجاه الجنوب ، تبعد عن قرية "شرقان" 4كم نحو الجنوب الغربي ، وعن بلدة بلبل20كم باتجاه الجنوب الغربي ، يحدها شمالاً سلسلة جبلية عالية ووعرة وقرية "دوبيرو"و"خضريانلي" وجنوباً واد سيلي عميق وقرية قوطانلي على بعد1كم ، وغرباً ممر وواد سيلي بين مرتفعين جبليين مزروعين بأشجار الزيتون وقرية "كورزيل بلبل"، وشرقاً واد سيلي عميق وقرية "بيك أوشاغي" ، أراضيها جبلية وعرة و فقيرة من الناحية الاقتصادية ، أغلب سكانها هاجروا إلى المدن إلى حلب ، عفرين بحثا عن الرزق ، يبلغ عدد بيوتها حوالي15بيت وعمرها حوالي250عام ، بيوتها حجرية طينية ذات سقوف خشبية مستوية و الحديثة حجرية أسمنتية ، تتوفر فيها شبكة كهرباء و معصرة زيتون حديثة ، تشرب القرية من آبار ارتوازية حديثا أو من صهاريج تجمع فيها مياه الأمطار ، يعمل السكان بالزراعة البعلية الزيتون و الكرمة والحبوب ونظرا لضيق المساحات المزروعة فإنهم يهتمون بتربية الأغنام و الماعز ، الطريق إلى القرية جبلي ترابي غير مزفت ، من أهم أصحاب القرية عائلة الفنان المطرب (عبدو محمد).

مختار القرية : جميل حنان جعفر
 



مصادر المعلومات :

1 -  كتاب جبل الكرد ( عفرين ) دراسة جغرافية للدكتور محمد عبدو علي .

2 - كتاب : عفرين .... نهرها وروابيها الخضراء للكاتب عبدالرحمن محمد من قرية قطمه .

3 - دراسات مركز تيريج سوفت / عبدالرحمن حاجي عثمان

4- بعض أهالي القرى .


إعداد وتنفيذ  : مدير موقع تيريج عفرين : عبدالرحمن حاجي عثمان

20 / 12 / 2013

 

العودة إلى الصفحة السابقة  /  قرانا الجميلة / العودة إلى الصفحة الرئيسية